يعد مصطلح التجارة الإلكترونية من المصطلحات التي ظهرت حديثاً في العالم عامة، وفي الوطن العربي خاصة، خصوصاً مع الإنتشار الواسع للشبكة العنكبوتية في الدول العربية. هل خصصت لنفسك وقتاً لتعلم التجارة الإلكترونية والقراءة عنها لبدء عملك الخاص؟ ماهي التجارة الإلكترونية؟ التجارة الإلكترونية هي عبارة عن بيع أو شراء البضائع، المعلومات أو الخدمات عبر الإنترنت من خلال التعامل مع مندوبي المبيعات عبر المنصات المختلفة وتتم من خلال وسيط وهو الانترنت مع وجود ضمانات تضمن لك حقوقك بشكل كامل. ظهرت التجارة الإلكترونية في تسعينيات القرن الماضي من خلال أنظمة تبادل المعلومات الإلكترونية بين الشركات الصناعية. ويوجد بالعالم الملايين من الشركات والمنصات التي تتعامل بالتجارة الإلكترونية ومن أشهرها: Amazon _ noonوغيرها. وساهم هذا الانتشار الكبير لشركات التجارة الإلكترونية والمنصات إلى نمو ضخم في التجارة عبر الانترنت، فقد شكلت مبيعات التجارة الإلكترونية 16.0% في عام 2019. أهمية التجارة الإلكترونية في الآونة الأخيرة، يتجه العديد من رواد الأعمال لطريق التجارة الإلكترونية لما تعود به عليهم من عائد مادي ضخم ولأهميتها في تحقيق الربح لهم. ويتسائل الكثيرون ممن يريدون أن يبدأوا مشروعهم الخاص إذا ما كان هناك أهمية للتجارة الإلكترونية، هل هي مهمة بهذا القدر لبناء مشروع ذات ربح عالي؟ ستجد إجابة سؤالك بعد معرفة مميزات هذه التجارة0 1_ زيادة مبيعاتك تعد التجارة الإلكترونية من أقوى الوسائل وأسهلها لزيادة مبيعات، كل ما عليك فعله هو امتلاك حاسب آلي، التسويق لبضائعك، معلوماتك أو أياً كان ما ستبيعه، والعمل للوصول لأكبر قدر ممكن من الزبائن من خلال التطوير الدائم لعملك، تحسين جودة منتجاتك والحرص على توفرها على مدار الساعة. كل هذه الطرق تؤدي إلى زيادة في مبيعاتك بشكل فوق المتوقع وتحقيق ربح وفير. 2_ سهولة الحصول على السلعة بامتلاكك متجر إلكتروني، ستجد العديد من الأشخاص ممن يبحثون عن منتجات معينة ونادرة في سوقهم المحلي، ويسعى هؤلاء العملاء على الحصول على هذه المنتجات بسرعة وسهولة. بعملك على توفير هذه المنتجات، ستسهل عليهم الحصول على السلعة التي يريدونها وبالتالي ستزيد من تقييمك على متجرك الخاص والحصول على نسبة مبيعات وعدد زبائن أكثر في مدة زمنية قصيرة. 3_تقليل النفقات إن عملية بناء متجرك الإلكتروني الخاص لا يكلفك إلا القليل موقع خاص بك على الانترنت برسوم شهرية بسيطة وهناك العديد من المنصات المختصه بفتح المتاجر مثل منصة شوبفاي ومنصة alqimah.net وهي من المنصات العربية الحديثة التي تتميز بسهولة لوحة تحكم المتجر والرسوم الشهرية المنخفضة على النقيض من عمل متجر خاص بك في السوق المحلي يكلفك الكثير من المال مثل الإيجار، الديكور، البضاعة، خسارة البضاعة وغيرها من النفقات. أما امتلاك المتجر الخاص لا يتطلب منك توفير كل ما ذكرته، ولا يتطلب تكديس البضائع وانتظار بيعها، عليك فقط أن تعرض صورة المنتج وإذا تم شراؤه من قبل زبون، ستقوم بشحن المنتج وبيعه بكل سهولة وسيتم ضمان عدم الخسارة وتقليل النفقات الغير مفيدة. 4_ انتشار متجرك على الصعيد العالمي بخلاف متجر السوق المحلي، تطويرك لمتجرك الإلكتروني وزيادة نسبة مبيعاته والتسويق الجيد له يساهم بشكل كبير في انتشار العلامة التجارية الخاصة بمتجرك، وكل هذا يؤدي إلى انتقال متجرك من السوق المحلي لما هو أكبر منه وهو السوق العالمي لأوروبا، آسيا والقارات الأخرى. أما في المتجر المحلي، ستقتصر مبيعاتك على المنطقة الجغرافية التي يتواجد بها المتجر. 5_توفير فرص تسويق أفضل بامتلاك متجرك الإلكتروني الخاص، أصبح بإمكانك التسويق له بشكل واسع النطاق على الإنترنت، لأنك من خلال العمل في التجارة الإلكترونية، فقد امتلكت أفضل وسيلة تسويق على الإطلاق وهي الانترنت. يتم التسويق على الانترنت من خلال صفحات السوشيال ميديا مثل فيسبوك وانستقرام، أو من خلال اليوتيوب وجوجل أو من خلال العمل على تحسين محركات البحث SEO لزيادة نسبة الوصول لمتجرك. مستقبل التجارة الإلكترونية إن التطور التكنولوجي السريع الذي يحدث في العالم بشكل عام يؤثر بشكل واضح على التجارة الإلكترونية، كما يعد فيروس كورونا المستجد (كوفيد19) عاملاً مهماً في تغيير توجهات الناس لشراء المنتجات من الانترنت. كل هذه العوامل تشير إلى أن مستقبل التجارة الإلكترونية سيزداد بشكل كبير في السنوات القادمة. وهناك توقع كبير بأن مبيعات المتاجر الإلكترونية ستزيد وتصل حوالي 6.169 تريليون دولار بحلول العام 2023، لذلك كل هذه الدلائل تشير إلى أن عالم التجارة الإلكترونية يسير في الطريق الصحيح نحو الإزدهار. أما في الوطن العربي، فإن مبيعات التجارة الإلكترونية تزداد بشكل متسارع، حيث بلغت نسبة مبيعات التجارة الإلكترونية لأكثر من 15 مليار دولار في العام 2018. ومن الواضح أن هذه النسبة أصبحت أضعاف مضاعفة في عامنا هذا مقارنة بعام 2018، وهذا يدل على أن التجارة الإلكترونية حالها سيصبح مثل حال التجارة المحلية وستصبح جزءاً من حياة الناس اليومية بل ستصبح المصدر الرئيسي لشراء المنتجات في المستقبل القريب. بالنسبة للمملكة العربية السعودية، فإن سوق التجارة الإلكترونية يعيش حالة ازدهار وتطور كبيرين، حيث تحتل المملكة العربي السعودية المرتبة الخامسة والعشرين كأحد أكبر أسواق التجارة الإلكترونية في العالم أجمع. وتجاوزت إيرادات التجارة الإلكترونية السعودية في عام 2021 أكثر من 7 مليار دولار أمريكي. هذا يدل على أن السوق الإلكتروني سيزداد والمبيعات ستزداد بشكل كبير في الأعوام القادمة، وهناك فرص كبيرة متاحة لرواد الأعمال الذين يبحثون عن عمل مدر للأرباح بشكل كبير أن يتجهوا لعالم التجارة الإلكترونية لبناء مستقبلهم وعلامتهم التجارية بالشكل الذي يريدونه. التحول الرقمي في السعودية وأثر رؤية 2030 على التجارة الإلكترونية تسعى المملكة العربي السعودية في وقتنا الحالي على تحويل نظامها الحالي من النظام التقليدي المعروف باستخدام الأوراق في كل المؤسسات الحكومية إلى اتباع النهج الحديث الذي يعتمد على التكنولوجيا الرقمية وتسجيل كل البيانات المتعلقة بالمواطنين، المعاملات المالية، الأمور الإقتصادية وكل ما يتعلق بشؤون الدول على شكل بيانات رقمية تعتمد على التكنولوجيا فقط. وتسعى المملكة من خلال هذه الطريقة إلى رفع نسبة الإقتصاد الوطني إلى 25% بحلول العام 2025، وبالتالي ستعمل على التركيز على توفير المزيد من فرص العمل من خلال استغلال التقنيات الحديثة المتوفرة مثل تقنيات الذكاء الصناعي والواقع الإفتراضي. ويهدف هذا التحول الرقمي إلى: التحسن في الأداء الحكومي، تطوير الشركات الاقتصادية وتمكين الشركات في القطاع الخاص. هذا يعني أن رؤية 2030 لها دور وأثر كبير وواضح على قطاع التجارة الإلكترونية من خلال سعيها لتمكين هذا القطاع ودعم رواد الأعمال في هذا المجال، ومن هذه الآثار: زيادة نسبة المساهمة في سوق التجارة الإلكترونية تسعى المملكة على زيادة نسبة المساهمة في التجارة الإلكترونية بنسبة 80% مع حلول عام 2030، وهذا بدوره سيزيد من تحسين السوق الإلكتروني بشكل كبير في المملكة العربية السعودية. تطوير البنية التحتية في المملكة يعد تطوير البنية التحتية في السعودية من أساسيات رؤية 2030 لأن البنية التحتية لها أثر واضح على الاقتصاد الوطني الذي يسهم بشكل كبير في تعزيز نمو التجارة الإلكترونية في المملكة وخارج المملكة مثل الأسواق العالمية.


أحدث المقالات


Card image
كيف تصبح تاجر

يعد مصطلح التجارة الإلكترونية من المصطلحات التي ظهرت...

اقرء المزيد
Card image
ادارة متاجركم

المتاجر الإلكترونية يفكر الكثير من أصحاب المشاريع...

اقرء المزيد
Card image
التسويق عبر المنصه

كثيراً ما تردد على آذاننا في يومنا هذا أن هناك مصطلح...

اقرء المزيد